الرئيسية / منبر الجمعة / فضل الله: لموقف وطني موحد في مواجهة التدخلات الخارجية بالشأن الداخلي

فضل الله: لموقف وطني موحد في مواجهة التدخلات الخارجية بالشأن الداخلي

دعا رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي السيد عبد اللطيف فضل الله “لحراك شعبي يحاسب الطبقة السياسية الفاسدة المتمادية في الاستخفاف بمصالح الناس والعبث يمقدرات الوطن دون رقيب او حسيب”.

كلام السيد فضل الله جاء اثناء خطبة الجمعة التي القاها في المسجد الكبير في عيناثا “وابدى الخشية على مشروع الدولة الذي يترنح تحت وطأة صراعات السياسيين الذي يتفقون ويختلفون على الصفقات والمحاصصات وسياسات الافقار والنهب والسرقات بعيداً عن الإلتزام الوطني المسؤول اتجاه مصالح الناس وشؤونهم”.

واكد “ان استمرار عجز الحكومة المعطلة عن التصدي للازمات المعيشية المتفاقمة ومواجهة الفساد المالي المستشري في كل مؤسسات الدولة يمثل فضيحة وطنية تطال كل المسؤولين المحكومين لحسابات توازنات السلطة والمال التي تنمو على حساب القضايا الوطنية”.

ودعا “لموقف رسمي ووطني يوقف التدخل الامربكي وكل التدخلات الخارجية بالشأن الداخلي واعتباره مس بالسيادة الوطنية”.

وأهاب “بكل المكونات اللبنانية الارتقاء لمستوى الانتماء الوطني ووقف الخطاب الغرائزي الذي يعزز التموضعات الطائفية مما يهدد الاستقرار والسلم الاهلي ويعيدنا لمناخات الحروب الداخلية البغيضة”.

ونبه السيد فضل الله “لخطورة فصل الملف الفلسطيني في لبنان عن سياقاته الاخوية والانسانية محذراً من مقاربته بخلفيات سياسية تخل بثوابتنا الوطنية وتحولنا الى ادوات للمشاريع التسوية المشبوهة”.