الرئيسية / مناسبات وفعاليات / “الفكر العاملي” احيا ذكرى وفاة الشاهرودي في عيناثا: لصياغة خطاب اسلامي يلغي العصبيات المذهبية

“الفكر العاملي” احيا ذكرى وفاة الشاهرودي في عيناثا: لصياغة خطاب اسلامي يلغي العصبيات المذهبية

دعا رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي عبد اللطيف فضل الله، الى “إستلهام ثقافة التنوير من اجل صياغة خطاب اسلامي حضاري يلغي العصبيات المذهبية ويطلق الاجتهاد في الدين لاننا نحتاج لإسقاط المشاريع الكبرى ثقافياً من خلال تقديم صورة الاسلام الحقيقي بعيداً من ادوات القتل والارهاب والتكفير”.

ودعا الى “إسقاط كل حالات الاستبداد والتسلط واستثمار الحركات الدينية لغايات سياسية وفئوية والتي تعبث بمقدراتنا وثرواتنا وتقسم الساحات وتفرق ولا تجمع”.

واعتبر السيد فضل الله خلال إحياء اللقاء لذكرى وفاة المرجع الديني السيد محمود الهاشمي الشاهرودي في عيناثا في حضور فاعليات علمائية واجتماعية وثقافية وتخلله مجلس عزاء حسيني، ان “المرجع الشاهرودي يمثل احد رواد الخط التنويري الذي مثله الامام الخميني والسيد محمد باقر الصدر والمرجع السيد محمد حسين فضل الله وغيرهم من القامات العلمية المنفتحة”.

واكد على “تميزه بمنهجه التجديدي الذي ربط بين الاحاطة بالنص والقدرة على تشخيص الواقع”. وتابع :”لقد عرف الراحل الكبير بعقله المنفتح ومرجعيته المتحركة التي تمثل نقيضاً للجمود والتقوقع”.

ورفع السيد فضل الله اسمى آيات العزاء الى الامام الخامنئي بوفاة المرجع الكبير، راجياً الله ان يتغمد الفقيد واسع رحمته.