الرئيسية / مناسبات وفعاليات / “الفكر العاملي”: تلاقي الارادات الوطنية ينجز الحلول

“الفكر العاملي”: تلاقي الارادات الوطنية ينجز الحلول

 دعا رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي عبد اللطيف فضل الله، الى “إخراج الخطاب السياسي من دائرة التطييف والمذهبية لان المرحلة تتطلب تلاقي الارادات والخطابات على لغة وطنية ترقى الى مستوى التحديات الداخلية”.

واعتبر السيد فضل الله خلال حفل شعري في اجواء ثورة الامام الحسين وذكرى عاشوراء في مقر “المنتدى الثقافي الاجتماعي” في بلدة العباسية الجنوبية، ان “الوحدة الاسلامية متى تحققت وتلاقت مع الشريك اللبناني الآخر ستؤدي حتماً الى حلول وطنية وهذا ما نراه حالياً مع اقترابنا من انجاز التسوية الرئاسية”.

وفي اجواء عاشوراء وابعاد ثورة الامام الحسين السامية، دعا فضل الله الى “إخراج عاشوراء من إطارها التاريخي والعاطفي والمذهبي وإدخالها في الفضاء الانساني والحضاري”.

ورأى ان هذه الثورة تمثل منظومة قيم تتجاوز حدود الزمان والمكان لذلك ورد ان كل ارض كربلاء وكل يوم عاشوراء وكل شهر محرم”.

ورأى اننا “نفهم الامام الحسين ثورة ونهضة ارادت كسر قيد السلطة المنحرفة وواجهت الظلم والفساد بكل ابعاده لاسياسية والاجتماعية والفكرية”.

وتخلل الحفل قصائد عاشورائية  لكل من الشعراء: علي السندي، عباس معنّى، فاطمة أيوب، فاطمة مزنّر، رباب الموسوي، حسن خلف، محمد بنوت. وعرّف الإحتفال الشاعر قاسم الحسيني. والقت كلمة  المنتدى الثقافي سارة صالح. و تميّزت الأمسية بحضور حاشد ومتنوّع.